حزب البعث العربي الاشتراكي

logo

header-ad

بحضور الرفيق الشوفي الشعب الحزبية في فرع القنيطرة تواصل عقد مؤتمراتها السنوية

تواصل الشعب الحزبية في فرع القنيطرة لحزب البعث العربي الاشتراكي عقد مؤتمراتها السنوية، حيث عقدت اليوم شعبة القنيطرة بدرعا مؤتمرها السنوي في صالة البعث بمقر فرع الحزب، بحضور الرفيق اللواء ياسر الشوفي عضو القيادة المركزية رئيس مكتبي التنظيم التربية والطلائع المركزي.

وأكد الرفيق الشوفي أهمية المؤتمرات الحزبية كونها منابر سنوية تفيد في تطوير الحزب وتجسيد فكره من خلال الحضور المنظم والالتزام الطوعي البعيد عن القسرية، معبراً عن فخره واعتزازه بلقائه الكوادر الحزبية من أبناء القنيطرة المقيمين على أرض محافظة درعا، ومشدداً على الالتزام بحضور الاجتماعات الحزبية وضرورة إغنائها بمواضيع تفيد الرفاق البعثيين وتقديم الدعم والخدمات اللازمة للمواطنين.

واستعرض الرفيق عضو القيادة المركزية رئيس مكتبي التنظيم والتربية والطلائع المركزي آخر المستجدات والتطورات السياسية والميدانية بالمنطقة، لافتاً إلى انتصارات الجيش العربي السوري على امتداد ساحة الوطن، ومعلناً اقتراب تحقيق النصر الكبير والقضاء على الإرهاب الذي سيكون بداية لتحرير الجولان من الصهاينة وعودة أهالي الجولان إلى منازلهم تحت راية وقيادة قائد الوطن الأمين العام لحزب البعث الرفيق الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية.

وتركزت المداخلات التي قدمها الرفاق المؤتمرون حول الجوانب التنظيمية والمهنية والسياسية والخدمية والاقتصادية، مطالبين بضرورة إعادة أبناء القنيطرة من المحافظات كافة إلى أرض محافظة القنيطرة، وأجاب الرفاق الدكتور خالد أباظة أمين فرع القنيطرة وحسين الرفاعي أمين فرع درعا وعبد الحليم خليل محافظ القنيطرة ومروان شربك محافظ درعا على المداخلات التي قدّمت والإجراءات المتخذة لمعالجتها .

وفي ختام المؤتمر رفع الرفاق المؤتمرون برقية وفاء وولاء للأمين العام لحزب البعث الرفيق الدكتور بشار الأسد رئيس الجمهورية، وحضر المؤتمر الرفاق أعضاء قيادتي فرعي القنيطرة ودرعا للحزب

اضافة تعليق