حزب البعث العربي الاشتراكي

logo

header-ad

ورشة عمل حول إعداد السياسة الوطنية للنفاذية الرقمية لذوي الإعاقة

انطلقت اليوم فعاليات ورشة عمل حول إعداد السياسة الوطنية للنفاذية الرقمية لذوي الإعاقة في سورية التي تقيمها وزارة الاتصالات والتقانة بالتعاون مع اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا (الأسكوا) في قاعة الاجتماعات بالشركة السورية للاتصالات.

وتناقش الورشة التي تعد الأولى من نوعها في سورية الخطط الوطنية للإعاقة ومشروع السياسة الوطنية للنفاذية الرقمية حيث بدأت وزارة الاتصالات والتقانة بالعمل على إعداد السياسة الوطنية للنفاذية الرقمية بالتعاون مع الأسكوا منذ أيلول الماضي لإيجاد البيئة المناسبة لتسهيل نفاذ ذوي الإعاقة للمواقع والمنصات والخدمات العامة والتطبيقات الإلكترونية وإيجاد المحتوى المتنوع والملائم وتمكينهم من استخدامه في تحسين جودة الحياة.

مستشار وزير الاتصالات والتقانة الدكتور إباء عويشق أشار في كلمة الوزارة خلال افتتاح الورشة إلى أن النفاذية الرقمية التي تعنى بقدرة الأشخاص ذوي الإعاقة على الوصول إلى الخدمات الرقمية والاستفادة منها بالشكل الأمثل تشكل داعماً كبيراً لتحقيق الاستراتيجية الوطنية للتحول الرقمي من خلال تمكين اكبر شريحة من الاستفادة منها.

بدوره أوضح مدير مجموعة الإحصاء والتكنولوجيا ومجتمع المعلومات في الأسكوا الدكتور حيدر فرحات في كلمته عبر سكايب من مقر الأسكوا في بيروت أن موضوع الورشة وتوقيتها مهم جداً لادماج شريحة ذوي الإعاقة وتمكينهم من النفاذ إلى الخدمات الرقمية مؤكداً أن خبراء الأسكوا لديهم الكثير من الحماس للعمل في سورية ويتطلعون لتقديم المزيد من الخدمات للسوريين.

يشار إلى أن سورية وقعت عام 2007 اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة التي أقر

اضافة تعليق