الهلال : يجب على الرفاق البعثيين أن يتحلوا بالأخلاق البعثية المتمثلة بتصرفات الأمين القطري للحزب الدكتور بشار الأسد كي يكونوا عوامل جذب للجماهير .

واصلت الفروع الحزبية عقد مؤتمراتها السنوية حيث عقد اليوم فرع طرطوس للحزب مؤتمره السنوي في المركز الثقافي بالمحافظة وقد أشار الرفيق المهندس هلال الهلال الأمين القطري المساعد خلال حضوره المؤتمر إلى قوة وصلابة الدولة السورية بالرغم من الحرب الكونية الشرسة التي حيكت ضدها والتي كانت تهدف إلى تدمير البنية التحتية لهذه الدولة فكانت العصابات الإرهابية المسلحة تنفذ أوامر مشغليها فمنذ بداية حربهم سعوا لضرب ثكنات الدفاع الجوي التي لا يوجد فيها إلا بعض الفنيين كما سعوا لتدمير المدارس و استهداف بنية الخدمات الأساسية من كهرباء ومياه واتصالات واستهداف الكفاءات العلمية و الخبرات من خلال العمل على خطفها و تهجيرها إلا أن الجيش العربي السوري بدد كل تلك المخططات والأوهام واثبت بانه جيش عقائدي فحقق الانتصارات العديدة في كل الميادين والساحات السورية وحطم كل الأساطير وكان قادته وعناصره يواجهون الموت بكل ثبات في سبيل الحفاظ على وطنهم وعدم تدنيس أرضه من قبل الإرهاب وداعميه .
ونوه الرفيق الهلال إلى حكمة وشجاعة قائد هذا الجيش الرفيق الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور بشار الأسد الذي تحمل مسؤولياته كاملة خلال هذه الأزمة فكان الأب والأخ والمقاتل والربان الذي قاد الوطن بكل حكمة واقتدار خلال السنوات الماضية ليوصله إلى بر الأمان مشيدا بوعي الشعب السوري والتحامهم مع قائدهم وأبنائهم في الجيش العربي السوري هذا التلاحم الذي تجلى امس في ابهى صوره أثناء تواجد الرفيق الأمين القطري للحزب الدكتور بشار الأسد على خطوط النار الأمامية في الغوطة الشرقية فلقن العالم دروس لن ينسوها بالرجولة والإباء .
كما شدد الرفيق الأمين القطري المساعد على ضرورة تحلي الرفاق البعثيين كافة بالأخلاق البعثية الأصيلة المتمثلة بتصرفات الرفيق الأمين القطري للحزب كي يكونوا عوامل جذب لغيرهم وكي يتمكن هذا الحزب من كسب تايد ومحبة الجماهير والتفافهم حوله فهو حزب الجماهير ونشأ من معانتها مؤكدا على ضرورة الابتعاد عن المصلحة الشخصية واختيار الشخصيات الأكفأ والأمثل لتقود العمل البعثي والابتعاد عن مبدأ المحسوبيات والتميز ما بين المهمة الحزبية القيادية والوظيفة فالمهمة الحزبية المتمثلة بخدمة المواطنين هي عمل مقدس داعيا الرفاق البعثيين في مواقعهم كافة لنبذ المقصرين والرمادين والوصولين من صفوفهم .
وفي ختام حديثه طالب الرفيق الهلال بان يكون الاهتمام بزوي الشهداء وأسرهم من أساسيات العمل البعثي فهم قدموا فلذات أكبادهم قربا على مذبح الوطن كي يبقوا كالنجوم المتلألئة المنيرة التي تصون الوطن من الظلام والفكر التكفيري الذي يسفك الدماء .
بدوره الرفيق عمار سباعي عضو القيادة القطرية أشار إلى التضحيات الجسيمة التي يقدمها أبطال الجيش العربي السوري بقيادة الرفيق الأمين القطري الدكتور بشار الأسد في التصدي للإرهاب موضحا بان شهداء الجيش العربي السوري كانوا المثال في التضحية والإثار فروا بدمائهم تراب الوطن لافتا بان الشهداء يرعبون أعدائهم حتى بعد استشهادهم لان الأعداء يدركون جيدا بان كل شهيد سيتلوه شهيد آخر في سبيل صون الوطن وصون ووحدته وكرامته .
الرفيق علي حمود وزير النقل عضو اللجنة المركزية للحزب تحدث عن المشاريع التنموية المقدمة من قبل الحكومة والتي تسعى اللجنة الوزارية المكلفة بتتبع واقع المحافظة لتنفيذها والنهوض بها والتي تتضمن إقامة عدد من السدود في المحافظة وبناء كليتين جديدتين في جامعة طرطوس كما تحدث عن شبكة الطرق المنفذة في المحافظة والتي كان لها دور كبير في حل الأزمات المرورية في المحافظة بالإضافة إلى عمل الوزارة على التوسع في مرفأ طرطوس ليكون قادر على استيعاب كافة أنواع السفن ويوازي كافة الموانئ الدولية .
الرفيق علي غانم وزير النفط عضو اللجنة المركزية للحزب تحدث عن خسائر قطاع النفط من خلال الاستهداف الممنهج لهذا القطاع الحيوي والخدمي مشيرا إلى انه تم إدخال أكثر من 15 بئر غازي مؤخرا بالخدمة خلال فترة قياسية موضحا بان الوزارة وضعت خطط مسبقة لإعادة إعمار المنشآت وسعي الوزارة الدائم لتفعيل البطاقة الذكية في كافة المحافظات مما يخف من عمليات التلاعب التي يقوم بها بعض ضعاف النفوس .
و استعرض الرفيق مهنا مهنا أمين فرع طرطوس للحزب الحياة الحزبية بشقيها التنظيمي والسياسي في المحافظة مشيرا إلى الدور الهام الذي لعبه فرع طرطوس للحزب في خدمة ذوي الشهداء من خلال هيئة اسر الشهداء ودعم المشاريع الصغيرة التي يقيمها اسر الشهداء .
من جانبه الرفيق صفوان أبو سعدى محافظ طرطوس قدم شرحا للواقع الخدمي والإغاثي في المحافظة وكيفية استخدام البطاقة الذكية في كافة الخدمات الأساسية .
وبعد ذلك تمت مناقشة التقرير والاستماع للمداخلات التي تركزت حول ضرورة تكريس مبدأ الاهتمام بأسر الشهداء ورعايتهم والعمل على تطوير مرفأ طرطوس نظرا لأهميته و إيلاء التعليم المهني أهمية اكبر والعمل على تطوير المدرسة الفنية البحرية بطرطوس وإحداث مراكز ثقافية في القرى والنواحي لتتمكن من التصدي للفكر الوهابي التكفيري وزيادة القروض الممنوحة للفلاحين وتخصيص زوي الشهداء بعدد من المقاعد في جامعة الشام الخاصة وافتتاح مطار دولي في طرطوس ليساهم في خدمة عدد من المحافظات .
كما شددوا على ضرورة ابتعاد بعض الوزارات ودوائر الدولة عن المركزية من خلال تخويل المدراء في المحافظة بعدد من الصلاحيات الإضافية .
وفي الختام قام الرفاق أعضاء قيادة الفرع والمدراء الخدميين بالإجابة على الأسئلة والمداخلات التي تخص مجال عملهم و تم تلاوة برقية الوفاء والولاء لقائد الوطن الأمين القطري للحزب الدكتور بشار الأسد .