حزب البعث العربي الاشتراكي

logo

header-ad

الصين تحرز تقدما في تطوير محركات الصواريخ الفضائية

كشفت الصين عن إحراز تقدم في التقنيات الرئيسية لمحرك دورة الإحتراق عالي الدفع و العامل بالأوكسجين و الهيدروجين.

 

وبحسب ماذكرت وكالة شينخوا أعلنت الشركة الصينية لعلوم وتكنولوجيا الفضاء (كاسك) يوم الثلاثاء أن الصين تنشئ خطا جديدا لإنتاج المحركات الصاروخية لبعثاتها الفضائية القادمة.

 

وذكرت "كاسك"، صانع الأقمار الصناعية والصواريخ المملوك للدولة، أنها أحرزت تقدما في التقنيات الرئيسية لمحرك دورة الاحتراق عالي الدفع العامل بالهيدروجين والأوكسجين، والذي سيخدم الصواريخ الحاملة الثقيلة في البلاد.

 

وتعمل "كاسك" على تطوير صاروخ ثقيل ذي قدرة على حمل 140 طنًا إلى مدار أرضي منخفض، وفقًا لتقارير سابقة. وسيقدم هذا الصاروخ الدعم للاستكشافات الصينية للقمر، واستكشافات الفضاء السحيق، وبناء البنية التحتية الفضائية على نطاق واسع، وتطوير موارد الفضاء.

 

وإلى جانب ذلك، أكملت شركة تصنيع الصواريخ مؤخرا اختبار موثوقية لمحرك أوكسيهيدروجين عالي الدفع مصمم للصاروخ الحامل لونغ مارش-5 بي، والذي سيستخدم لإطلاق وحدات مختلفة لمحطة الفضاء الصينية. ومن المقرر أن يتم إطلاق الوحدة الأساسية هذا الربيع.

اضافة تعليق